• العربية

    اسطنبول بين عراقة الماضي وحداثة الحاضر

    اسطنبول بين عراقة الماضي وحداثة الحاضر

    العمارة في اسطنبول هي صفحة خالدة من تاريخ العمارة العالمي العريق، وشاهدة على مكانة تركيا العالية في الرقي والبناء فهي مقصد لعشاق التحف والآثار والتاريخ والأصالة.

    جعلت اسطنبول من الماضي لبنة أساس للحاضر العريق لتكون كنزاً معمارياً في العالم. وتأثرت الطبيعة المعمارية لاسطنبول بالصراعات والحروب التي مرت بها ما جعلها  قادرة على إنشاء تصاميم معمارية مبهرة ممزوجة من ثقافة الماضي وحداثة المستقبل.

    تأثر الطابع المعماري لاسطنبول بالعمارة البيزنطية والعمارة العثمانية والعمارة الحديثة ولكلٍ منها طابعه الخاص ورونقه البديع.

    d277b931da788176987c9433f6d4e7bb
    depositphotos_95651076-stock-photo-the-ancient-roman-water-aqueduct
    big-56e01da8ff93673b6c0bffba-56e5785ce7faa-1beau2t
    d277b931da788176987c9433f6d4e7bb depositphotos_95651076-stock-photo-the-ancient-roman-water-aqueduct big-56e01da8ff93673b6c0bffba-56e5785ce7faa-1beau2t

    العمارة البيزنطية:

    وهي الطراز الأشهر في عمارة اسطنبول وتتميز بالشكل المربع و الكنائس والقباب المركزية العالية وزخارف الفسيفساء، وكتل التزيين الزخرفية.

    من أشهر المواقع البيزنطية في اسطنبول كنيسة السلام المقدس، وقصر تكفور الذي كان بمثابة قصر الإمبراطورية البيزنطية.

    العمارة العثمانية:

    التي تقدم نظرة رائعة على أنماط الحياة الفخمة والتي تتميز بالتناغم النموذجي والتصاميم الدقيقة، وأبرزت اسطنبول تأثرها بالعمارة العثمانية بمعلم جامع السلطان أحمد أشهر المباني العثمانية الموجودة في اسطنبول، وجامع السلطان سليمان القانوني الذي يتميز بروعة تصاميمه الداخلية التي تزينها الرسومات والنقوش ليصبح واحدًا من روائع التراث العثماني.

    العمارة الحديثة:

    هي اسطنبول اليوم بتاريخها الطويل وإرثها الحضاري العريق، جمعت عراقة الماضي بحداثة المستقبل، فكان للنهوض الاقتصادي والانفتاح على العالم أثر واضح على عمارة اسطنبول اليوم، لاسيما أن اسطنبول أصبحت واحدة من أكبر المدن التجارية العالمية ووجهة المستثمرين ورجال الأعمال والباحثين عن عقار في تركيا.

    فنرى اليوم الأعمال المعمارية العصرية في اسطنبول شاهدة على سرعة تطورها العمراني، كالأبراج العالية، ومطار اسطنبول الثالث، ومركز أتاتورك الثقافي ومسجد سنكاكلار Sancaklar وبرج الاتصالات في اسطنبول.

     

    وتعتبر مدينة اسطنبول اليوم الوجهة الأكبر للسياحة في تركيا، إذ تُعد البوابة الرئيسية للسياح القادمين من الخارج، وتتفوق على غيرها من المدن التركية باحتضانها للعديد من الأماكن السياحية والتاريخية والطبية والترفيهية.

    وأصبحت اسطنبول المقصد الآمن للمستثمرين والباحثين عن شقق سكنية في تركيا للاستثمار أو السكن في اسطنبول، من خلال المشاريع السكنية الراقية على امتداد اسطنبول الأوروبية والآسيوية، والتي تعمل عليها كبرى الشركات العقارية في اسطنبول وتؤمن شقق للبيع في تركيا بالتقسيط بمزايا متنوعة وإطلالات متميزة.

    مقالات مشابهه

    السكن في بيوت اسطنبول الاختيار الأمثل

    يعد اختيار المنزل المستقبلي أحد أهم القرارات التي...

    متابعة القراءة

    كعك السيميت

    كعك السيميت: توارث من جيل إلى جيل من يزور اسطنبول من...

    متابعة القراءة

    اسفانبول تيما بارك Isfanbul Tema Park

    موقع اسفانبول تيما بارك اسفانبول تيما بارك التي تعد...

    متابعة القراءة

    اضافه تعليق أو استفسار