• العربية
    • الإنجليزية
    • الفارسية
    • الفرنسية
    • التركية
    • الألمانية
    • الصينية المبسطة
    • الروسية
    • الإيطالية
    • الأسبانية

أين هو قناة إسطنبول

أين هو قناة إسطنبول

قناة إسطنبول الجديدة

ما هي قناة إسطنبول الجديدة؟

مشروع قناة إسطنبول الجديدة هو المشروع الأضخم التي تقوم الحكومة التركية على تنفيذه والعمل على إنشائه، وهو مشروع العصر الذي يصفه بعض الخبراء من الأتراك، وستكون قناة إسطنبول النجمة الساطعة والمتألقة في سماء مدينة إسطنبول، والتي ستدر بالخير الوفير والأرباح الطائلة للبلاد.

أين هو طريق قناة إسطنبول الجديدة؟

ضمن نطاق مشروع قناة إسطنبول الجديدة، يقع ما يقرب من 6.149 مترًا من ممر القناة بعد بحيرة كوتشوك شيكمجة – سد سازليدير – تيركوس إيست داخل حدود منطقة كوتشوك تشكمجة في ولاية إسطنبول.

وعلى بعد 3.189 مترًا تقريبًا داخل حدود منطقة أفجيلار، وحوالي 6.061 مترًا داخل حدود منطقة باشاك شهير، والجزء المتبقي من القناة، أي حوالي 27.383 م داخل حدود منطقة Arnavutköy.

سيتم تنفيذ قناة اسطنبول على الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول. حيث سيتم افتتاح ممر مائي اصطناعي بين البحر الأسود وبحر مرمرة، من أجل تخفيف حركة السفن في مضيق البوسفور.

وسيكون هذا الممر هو الممر البديل بين البحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط. كما سيتم إنشاء واحدة من المدينتين الجديدتين بحلول عام 2023عند نقطة التقاء القناة ببحر مرمرة.

معلومات عن قناة إسطنبول الجديدة

سيكون طول القناة بين 40-45 كم؛ وعرضه بين 145-150 متراً عند السطح، وحوالي 125 متراً في القاعدة. أما عمق المياه فهو 25 متراً تقريباً.

ومن خلال هذه القناة، سيتم إغلاق مضيق البوسفور تمامًا أمام حركة الناقلات، وسيتم تشكيل شبه جزيرتين جديدتين وجزيرة جديدة في اسطنبول.

تبلغ قناة إسطنبول 30 مليون متر مربع من المدينة الجديدة، التي من المخطط أن يتم بناؤها على مساحة 453 مليون متر مربع.

أما المساحة الباقية فسوف تخصص للمناطق الأخرى في هذا المشروع، مثل المطار بمساحة 78 مليون متر مربع، ومناطق Ispartakule و Bahçeşehir بمساحة 33 مليون متر مربع.

والطرق التي تبلغ 108 ملايين متر مربع، وتقسيم الأراضي بمساحة 167 مليون متر مربع، والمناطق الخضراء المشتركة بمساحة 37 مليون متر مربع.

تستغرق دراسة المشروع مدة عامين تقريباً. وستستخدم الأرض المحفورة في بناء المطار والميناء الكبير، لملء المحاجر والمناجم المغلقة.

أهمية مشروع قناة إسطنبول الجديدة

يعد مضيق البوسفور، الذي يمر بحوالي 43000 سفينة سنويًا، ممرًا مائيًا طبيعيًا يبلغ أضيق نقطة فيه 698 مترًا. تشكل زيادة حمولة السفن، وزيادة حجم السفينة نتيجة للتطورات التكنولوجية وزيادة عبور السفن (ناقلة)، وخاصة الوقود والمواد الخطرة / السامة الأخرى، ضغطاً كبيراً وتهديداً لإسطنبول.

في مضيق البوسفور، هناك منعطفات حادة وتيارات قوية، وحركة مرور بحرية في المناطق الحضرية، تتقاطع بشكل حاد مع حركة مرور السفن العابرة مما يهدد النقل عبر الممرات المائية.

يعيش مئات الآلاف من السكان على جانبي مضيق البوسفور. الذي يعد مكاناً للتجارة والحياة والعبور لملايين من سكان إسطنبول خلال النهار. لذلك يصبح مضيق البوسفور أكثر خطورة كل عام، من حيث المخاطر التي تشكلها حركة مرور السفن.

ارتفع العدد السنوي لعبور السفن، والذي كان 3-4 آلاف قبل 100 عام، إلى 45-50 ألفًا اليوم. بسبب تنظيم المرور أحادي الاتجاه المطبق لزيادة سلامة الملاحة.

فيما يبلغ متوسط ​​وقت الانتظار في مضيق البوسفور للسفن الكبيرة حوالي 14.5 لكل سفينة ساعة. يمكن أن تستغرق فترة الانتظار في بعض الأحيان ما يصل إلى 3-4 أيام، أو حتى أسابيع، حسب حركة السفن والظروف الجوية، وأحيانًا بسبب حادث أو عطل.

الهدف من مشروع قناة إسطنبول الجديدة

في هذا السياق، أصبح التخطيط لممر بديل لمضيق البوسفور إلزاميًا. ومع قناة إسطنبول، سيتم ضمان رحلة آمنة من خلال منع مخاطر الحوادث المميتة التي تسببها 90 درجة من المعابر الرأسية للسفن العابرة لخطوط المدينة.

والتي ستضمن لـ 500 ألف مسافر يوميًا العبور في الوقت نفسه، وسيكون من الممكن زيادة حصة النقل البحري في النقل الحضري. في هذا السياق، فإن الهدف من مشروع قناة اسطنبول هو:

  • المحافظة على الملمس التاريخي والثقافي لمضيق البوسفور وزيادة أمنه.
  • في مضيق البوسفور، يتم في المقام الأول تقليل الحمل الناتج عن حركة المرور البحرية وزيادة سلامة البوسفور.
  • ضمان السلامة المرورية لمضيق إسطنبول.
  • ضمان سلامة الرحلات البحرية.
  • إنشاء ممر مائي بحري دولي جديد.
  • النظر في زلزال محتمل في إسطنبول، وإنشاء منطقة سكنية حديثة مقاومة للزلازل على أساس العمارة الأفقية.

الهياكل المتكاملة مع مشروع قناة إسطنبول الجديدة

بالإضافة إلى المرافق والهياكل المطلوبة لقناة إسطنبول الجديدة، سيتم تطوير وحدات متكاملة كعنصر من مكونات المشروع. وهذه الهياكل على الشكل التالي:

  • ميناء كوتشوك شكمجة لليخوت.
  • منافذ الحاويات.
  • منطقة ترفيهية.
  • مركز اللوجستيات.

ومن بين المباني التي سيتم إنشاؤها في نطاق مشروع قناة إسطنبول الجديدة:

  1. ميناء كوتشوك تشكمجة لليخوت: ضمن حدود منطقة كوتشوك تشكمجة في محافظة إسطنبول.
  2. ميناء حاويات مرمرة: غرب مدخل بحر مرمرة من طريق القناة، على ساحل منطقة كوتشوك شيكمجة في محافظة إسطنبول.
  3. ميناء حاويات البحر الأسود: على ساحل إسطنبول، منطقة أرناؤوط كوي على البحر الأسود.
  4. منطقة البحر الأسود الترفيهية: غرب مدخل البحر الأسود لطريق القناة في ولاية إسطنبول.
  5. مركز كارادينيز اللوجستي: تقع محافظة إسطنبول شرق مدخل البحر الأسود لطريق القناة.

سيتم تنفيذ بعض المرافق والهياكل الإضافية حتى تعمل قناة اسطنبول بشكل صحيح خلال مرحلة التشغيل.

هذه المرافق والهياكل الإضافية هي:

  • حواجز الأمواج في البحر الأسود ومنطقة مدخل بحر مرمرة.
  • مناطق رسو الطوارئ ومناطق الإرساء.
  • مناطق اتصال القاطرات.
  • المنارات.
  • محطات الصيانة ومباني التشغيل.
  • VTS (نظام مرور السفن).
  • أدوات الملاحة.

مراحل العمل في قناة إسطنبول الجديدة:

  1. 27 نيسان 2011 / وصف المشروع:

تم الإعلان عن مشروع قناة اسطنبول من قبل رئيس الجمهورية السيد رجب طيب أردوغان.

  1. 2011 – 2013/ دراسات الطريق:

تم إجراء دراسات تقييم المسار مع جامعات مختلفة.

  1. 2013 – 2014 / أعمال الحفر وما قبل المشروع

تم تنفيذ أعمال الحفر على الطريق المحدد. في ضوء البيانات الجيولوجية والجيوتقنية التي تم الحصول عليها ، تم إنشاء مشروع مسار أولي.

  1. 2014 – 2017 / دراسات أولية للمشروع:

تم التنسيق من خلال الاجتماع مع جميع المؤسسات التي قد يكون لديها مشاريع قائمة أو مخطط لها على مسار المشروع. تم تحديد خارطة الطريق لأعمال مشروع الدراسة من خلال دراسة تجارب الممرات المائية الاصطناعية في العالم. بالنسبة للمشروع التفصيلي للمسار، فقد تم تحديد مواقع حفر إضافية على محور القناة والمنحدرات والبحر وبيئة البحيرة وأضيفت الدراسات الجيوفيزيائية.

  1. 2017 – 2019 / مجال مفصل ودراسات معملية وعملية تقييم الأثر البيئي:
  • تم الوصول إلى إجمالي 17100 متر من الحفر في 304 نقطة بالإضافة إلى 7000 متر إضافية في البر والبحر والبحيرة.
  • تم إجراء الدراسات الجيولوجية والجيوتقنية والهيدروجيولوجية.
  • تم إنشاء النماذج العددية (مناخ الرياح والأمواج، التيار، جودة المياه والرواسب، الملاحة، الزلازل، تسونامي، حركة المرور وما إلى ذلك).
  • تم الانتهاء من تصميم القناة في ضوء البيانات التي تم الحصول عليها من هذه الدراسات.
  • التقارير التي أعدت كنتيجة للدراسات الجيولوجية والجيوتقنية والهيدروجيولوجية والنماذج العددية وضعت الأساس لتقرير تقييم الأثر البيئي.
  • تم الانتهاء من تقرير تقييم الأثر البيئي الذي تم إعداده في ضوء هذه البيانات خلال برنامج مدته 18 شهرًا.

هل يمكن أن تسبب قناة إسطنبول الجديدة هزة أرضية؟

يحدث الزلزال نتيجة الحركات التكتونية للصفائح التي يبلغ سمكها مئات الكيلومترات التي تشكل قشرة الأرض.

لذلك لا يمكن أن يؤدي بناء ضحل يبلغ عمقه 20.75 مترًا إلى تحفيز هذه الكتل التي يبلغ سمكها مئات الكيلومترات. كما لا تختلف أي مشاريع من صنع الإنسان (قطارات الأنفاق والجسور ومراكز التسوق ذات الأقبية العميقة وما إلى ذلك) عن هذا.

بالإضافة إلى ذلك، لا يوجد خط صدع نشط على طريق قناة اسطنبول. حيث يمر خط صدع شمال الأناضول 11 كيلومترًا من قناة إسطنبول، وخط صدع جينارجيك على مسافة 30 كيلومترًا. ل

ذلك يمكن القول بأنه لا يمكن لقناة إسطنبول أن تسبب أي حركة زلزالية من حيث حجم الحفر / الملء وحجم المياه في القناة.

بالإضافة إلى ذلك، في تحليل طوارئ الزلازل ضمن نطاق قناة إسطنبول، تم فحص فترة الزلزال المتكرر البالغة 2475 عامًا، وتم حساب تسارع الزلزال وفقًا لأكبر زلزال يمكن أن يحدث، وتم تصميم القناة وفقًا لحساب التسارع هذا.

مقالات مشابهه

 تعريف الوكالة العقارية والأوراق اللازمة لاستخراجها

الوكالة العقارية هي وثيقة مكتوبة، يصرح من خلالها لشخص...

متابعة القراءة

شراء عقار في اسطنبول في ظل كورونا

بعد النهضة الكبيرة التي شهدها الاقتصاد التركي خلال...

متابعة القراءة

التملك العقاري في تركيا والحصول على الجنسية التركية

  بعد صدور التعديلات المتعلقة بقوانين الجنسية...

متابعة القراءة

اضافه تعليق أو استفسار